♥♥ مـنــتــدى الأحـــبــة ♥♥
أهلأ بك عزيزي العضو
أنت لست جديد لنا بل أنت صديقنا وأصبحت من عائلتنا الرائعة
فأهلاً بك .. ^_^



 
الرئيسيةقوانين المنتدىس .و .جبحـثالتسجيلدخول

آهلاً وسهلاً بكل عضو وزائر ’ منتدانا منتدى اسلامي عالمي ثقافي شبابي وبنات ’ بمرورك من هنا عطرت لنا المنتدى بدخولك ’ اذا كنت عضو ♥️♥️فسارع بالدخول لانه يوجد لدينا مسابقات ومواضيع رائعة واذا كنت زائراً فلا تبخل بالتسجيل ’ آهلاً بكم معنا في مــــــنــــــتـــــــدى الأحــــــــبــــــــــــــــــــة ^^♥️♥️

المواضيع الأخيرة
» من النذير لكافة البشر خليفة الله في الأرض ليحكم بالذكر؛ المهديّ المنتظ
من طرف abdennacer الأحد يونيو 19, 2016 6:55 pm

» تحقق عذاب الله من الدرجة الثانية بعد ايام من صدور بيان الامام ناصر محمد اليماني
من طرف abdennacer الجمعة يونيو 17, 2016 1:06 pm

» اين انتم الان ؟ ندى وسوز .؟
من طرف الادارة كريم الأحد مايو 08, 2016 9:28 am

» http://mtatar.com/ts1/register.php?ref=85
من طرف عمر الامام الجمعة يناير 23, 2015 4:32 pm

» أنا نداء المديرة (سوز أدخلي هنا بسرعة)
من طرف ♡ســــــوز♡ السبت نوفمبر 01, 2014 11:15 pm

» ربما
من طرف الادارة كريم الثلاثاء سبتمبر 02, 2014 11:09 pm

» صيانة  أن أي سي01000081193-NEC 19089
من طرف يوسف_محمد الإثنين أغسطس 25, 2014 7:21 pm

» صيانة جروندج 19089- Grundig 01000081193
من طرف يوسف_محمد الإثنين أغسطس 25, 2014 7:19 pm

» صيانة شارب 01000081192-19089 Sharp
من طرف يوسف_محمد الإثنين أغسطس 25, 2014 7:11 pm

» صيانة توشيبا 01000081193-19089 Toshiba
من طرف يوسف_محمد الإثنين أغسطس 25, 2014 7:04 pm


شاطر | 
 

 المضحيةُ (ليلى بنت أبي حثمة)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عابر سبيل
مشرف شات
مشرف شات


ذكر
عــدد المــســاهــمــآت * : 228
نقاط : 2574
السٌّمعَة : 12

مُساهمةموضوع: المضحيةُ (ليلى بنت أبي حثمة)   الأربعاء يوليو 03, 2013 6:08 am


المضحيةُ (ليلى بنت أبي حثمة)

عرفت حقيقة الإسلام وعظمته، فضحَّت من أجله بكل غالٍ ونفيس. فقد أسلمت وجهها للَّه، وبايعت النبي صلى الله عليه وسلم ، وهاجرت مع زوجها إلى أرض الحبشة الهجرتين الأولى والثانية.
عَنْ أُمّ عَبْدِ اللّهِ بِنْتِ أَبِي حَثْمَةَ ، قَالَتْ وَاَللّهِ إنّا لَنَتَرَحّلُ إلَى أَرْضِ الْحَبَشَةِ ، وَقَدْ ذَهَبَ عَامِرٌ فِي بَعْضِ حَاجَاتِنَا ، إذْ أَقْبَلَ عُمَرُ بْنُ الْخَطّابِ ، حَتّى وَقَفَ عَلَيّ وَهُوَ عَلَى شِرْكِهِ - قَالَتْ وَكُنّا نَلْقَى مِنْهُ الْبَلَاءَ أَذًى لَنَا ، وَشِدّةً عَلَيْنَا - قَالَتْ فَقَالَ: إنّهُ لَلِانْطِلَاقُ يَا أُمّ عَبْدِ اللّهِ . قَالَتْ فَقُلْت : نَعَمْ وَاَللّهِ لَنَخْرُجَنّ فِي أَرْضِ اللّهِ آذَيْتُمُونَا وَقَهَرْتُمُونَا ، حَتّى يَجْعَلَ اللّهُ مَخْرَجًا . قَالَتْ فَقَالَ صَحِبَكُمْ اللّهُ وَرَأَيْت لَهُ رِقّةً لَمْ أَكُنْ أَرَاهَا ، ثُمّ انْصَرَفَ وَقَدْ أَحْزَنَهُ - فِيمَا أَرَى - خُرُوجُنَا . قَالَتْ فَجَاءَ عَامِرٌ بِحَاجَتِهِ تِلْكَ فَقَالَتْ لَهُ يَا أَبَا عَبْدِ اللّهِ لَوْ رَأَيْت عُمَرَ آنِفًا وَرِقّتَهُ وَحُزْنَهُ عَلَيْنَا قَالَ أَطَمِعْت فِي إسْلَامِهِ ؟ قَالَتْ قُلْت : نَعَمْ قَالَ فَلَا يُسْلِمُ الّذِي رَأَيْت ، حَتّى يُسْلِمَ حِمَارُ الْخَطّابِ قَالَتْ يَأْسًا مِنْهُ لِمَا كَانَ يَرَى مِنْ غِلْظَتِهِ وَقَسْوَتِهِ عَنْ الْإِسْلَامِ . [ابن هشام 1 / 342]!
لكن الله -سبحانه وتعالى- يهدى من يشاء من عباده إلى الإسلام ونوره. وينتزعهم من شِراك الظلمة والكفر، وأسلم عمر بن الخطاب وأصبح يغار على الإسلام والمسلمين وكرَّس حياته فى خدمة هذا الدين.
وعن ليلى بنت أبي حثمة ، قالت : لما اجتمعوا على الخروج جاءنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : إن مصعب بن عمير قد حبسته أمه وهو يريد الخروج الليلة فإذا رقدوا ، قال عامر بن ربيعة : فنحن ننتظره ولا نغلق بابا دونه فلما هدأت الرجل جاءنا مصعب بن عمير فبات عندنا وظل يومه حتى إذا كان الليل خرج متسللا ووعدناه فلحقه فيه وأدركناه فاصطحبناه قال : وهم يمشون على أقدامهم وأنا على بعير لنا وكان مصعب بن عمير رقيق البشر ليس بصاحب رجله ولقد رأيت رجليه يقطران دما من الرقة فرأيت عامرا خلع حذاءه فأعطاه حتى انتهينا إلى السفينة فنجد سفينة قد حملت ذرة وفرغت ما فيها جاءت من مور فتكارينا إلى مور ثم تكارينا (الكراء : أجرة المستأجر) من مور إلى الحبشة ولقد كنت أرى عامر بن ربيعة يرق على مصعب بن عمير رقة ما يرقها على ولده وما معه دينار ولا درهم وكان معنا خمسة عشر دينارا " الآحاد والمثاني(3067 )
وعَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَامِرٍ أَنَّهُ قَالَ دَعَتْنِى أُمِّى يَوْمًا وَرَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- قَاعِدٌ فِى بَيْتِنَا فَقَالَتْ هَا تَعَالَ أُعْطِيكَ. فَقَالَ لَهَا رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- « وَمَا أَرَدْتِ أَنْ تُعْطِيهِ ».قَالَتْ أُعْطِيهِ تَمْرًا. فَقَالَ لَهَا رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- « أَمَا إِنَّكِ لَوْ لَمْ تُعْطِيهِ شَيْئًا كُتِبَتْ عَلَيْكِ كِذْبَةٌ » سنن أبى داود(4993 ) حسن.
وهكذا كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلِّم أصحابه، ولاسيما أمام الأطفال؛ لكي تنشأ عندهم الأخلاق الإسلامية السامية، فأعطى للمرأة درسًا فى معاملة أولادها بالصدق، وهكذا كانت نموذجًا للمسلمة الصادقة مع أولادها.
إنها ليلى بنت أبي حثْمَة بن حذيفة بن غانم بن عامر بن عبد اللَّه سيدة من نساء الإسلام الخالدات اللاتى تحملن من أجله كل مكروه كى ترتفع رايته، ويسعد بظله كل إنسان على ظهر الأرض لما فيه من نجاة وسعادة، فقد هاجرت ليلى مع زوجها تاركةً دارها ومالها وبلدها، وفضلت ما عند اللَّه على ما عند البشر
الشهيدةُ الحية (أم ورقة)
عَنْ أُمِّ وَرَقَةَ بِنْتِ نَوْفَلٍ أَنَّ النَّبِىَّ -صلى الله عليه وسلم- لَمَّا غَزَا بَدْرًا قَالَتْ قُلْتُ لَهُ يَا رَسُولَ اللَّهِ ائْذَنْ لِى فِى الْغَزْوِ مَعَكَ أُمَرِّضُ مَرْضَاكُمْ لَعَلَّ اللَّهَ أَنْ يَرْزُقَنِى شَهَادَةً.قَالَ « قِرِّى فِى بَيْتِكِ فَإِنَّ اللَّهَ تَعَالَى يَرْزُقُكِ الشَّهَادَةَ ». قَالَ فَكَانَتْ تُسَمَّى الشَّهِيدَةَ. سنن أبى داود(591 ) حسن
وتلك نبوءة نبَّأ بها رسول الله صلى الله عليه وسلم العليمُ الخبير، فعُرفت بعد ذلك رضي اللَّه عنها بالشهيدة.
أسلمت وحسن إسلامها، وكانت تحافظ على الصلاة، ودروس العلم، وحفظ القرآن الكريم، وتحرص على جمع آياته،وكان صلى الله عليه وسلم يقصدها في زياراته لبيوت الأنصار، ويطمئن على صحتها وحالها. ورغم ما يُروى عن ثراء بيتها إلا أنها كانت تفيض حبَّا للناس وتواضعًا.
وما إن أمرها النبي صلى الله عليه وسلم بأن تظل في بيتها -حين سألته الخروج للجهاد- حتى بادرت بالطاعة وحسن الاستماع لكلامه.

وَكَانَتْ قَدْ قَرَأَتِ الْقُرْآنَ فَاسْتَأْذَنَتِ النَّبِىَّ -صلى الله عليه وسلم- أَنْ تَتَّخِذَ فِى دَارِهَا مُؤَذِّنًا فَأَذِنَ لَهَا قَالَ وَكَانَتْ دَبَّرَتْ غُلاَمًا لَهَا وَجَارِيَةً فَقَامَا إِلَيْهَا بِاللَّيْلِ فَغَمَّاهَا بِقَطِيفَةٍ لَهَا حَتَّى مَاتَتْ وَذَهَبَا فَأَصْبَحَ عُمَرُ فَقَامَ فِى النَّاسِ فَقَالَ مَنْ كَانَ عِنْدَهُ مِنْ هَذَيْنِ عِلْمٌ أَوْ مَنْ رَآهُمَا فَلْيَجِئْ بِهِمَا فَأَمَرَ بِهِمَا فَصُلِبَا فَكَانَا أَوَّلَ مَصْلُوبٍ بِالْمَدِينَةِ.سنن أبى داود(591 ) حسن
وعن أم ورقة ، أن نبي الله صلى الله عليه وسلم كان يقول : « انطلقوا بنا نزور الشهيدة » ، وأذن لها أن تؤذن لها ، وأن تؤم أهل دارها في الفريضة ، وكانت قد جمعت القرآن " ابن خزيمة (1584 ) حسن
كانت مرجعًا أمينًا، عاد إليه الخليفة أبو بكر الصديق عند جمعه القرآن الكريم من البيوت وصدور الحفظة.
ولما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم لا ينطق عن الهوى، فكان لابد من وقوع ما أُخبر به، ففى خلافة الفاروق عمر -رضي الله عنه- كان لدى أم ورقة جارية وغلام يقومان بخدمتها، فأحسنت إليهما، غير أنه لم يكن منهما سوى الغدر والخيانة؛ فقاما فى الليل فقتلاها ثم هَرَبَا. فلما أصبح عمر قال: واللَّه ما سمعت قراءة خالتي أم ورقة البارحة، فدخل الدار فلم ير شيئًا، فدخل البيت (مكان الصلاة)، فإذا هي ملفوفة فى جانب البيت فأرسل فى طلب العبدين الهاربين، فَصُلِبَا فى المدينة على ما ارتكباه من الإثم، فكانا أول مصلوبين فى المدينة. فكان عمر بن الخطاب يقول: صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قال: "انطلقوا بنا نزور الشهيدة" [ابن عبد البر].
إنها "أم ورقة" بنت عبد اللَّه بن الحارث بن عُويمر بن نوفل الأنصارية ويقال لها: أم ورقة بنت نوفل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♡ســــــوز♡
طاقم المديرين
طاقم المديرين
avatar

انثى
عــدد المــســاهــمــآت * : 1329
نقاط : 4418
السٌّمعَة : 18
♥|[مًيلآديَ *: : 21

مُساهمةموضوع: رد: المضحيةُ (ليلى بنت أبي حثمة)   الجمعة أغسطس 02, 2013 8:07 pm

بووووووووووووووووركت ع الموضوع الرائع


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
انغام الشتاء

avatar

انثى
عــدد المــســاهــمــآت * : 83
نقاط : 1876
السٌّمعَة : 10
♥|[مًيلآديَ *: : 20

مُساهمةموضوع: رد: المضحيةُ (ليلى بنت أبي حثمة)   الخميس سبتمبر 19, 2013 7:41 pm

شكرا جزيلا


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المضحيةُ (ليلى بنت أبي حثمة)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
♥♥ مـنــتــدى الأحـــبــة ♥♥ :: المنتدى العام :: منتدى حواء-
انتقل الى: